جامعة الإسراء - Israa University

دبلوم ادارة واتمتة المكاتب

نبذة عن برنامج دبلوم ادارة واتمتة المكاتبيعتبر برنامج إدارة وأتمتة المكاتب من التخصصات المهمّة في كلية العلوم الإدارية والمالية نظراً للإقبال الكبير على هذا التخصص الذي ازدادت أهميته في حياة المنظمات المختلفة وخصوصًا منظمات الأعمال. ويعنى البرنامج بالمسئوليات المباشرة عن إدارة المكاتب وتنفيذ الأعمال المكلفة بها والتي تتضمن العديد من الأعمال الهامة والضرورية لإنجاز الأعمال في أي مؤسسة بدءًا بتلقّي البريد الوارد للمدير وعرضه في الوقت المناسب ومتابعة التعليمات بشأنه وتنفيذها بدقة. لذلك، فإن برنامج إدارة وأتمتة المكاتب يركّز على تزويد الطلبة بالمعارف الحديثة والمهارات اللازمة من لمواكبة التطور في مجال إدارة وأتمتة وتنظيم عمل المكاتب والمؤسسات.

الأهداف العامة لبرنامج دبلوم ادارة واتمتة المكاتب

  1. إكساب الطلبة المعارف النظرية والمهارات التطبيقية والسلوكيات المناسبة للقيام بأعمال السكرتاريا ومهامها.
  2. تمكين الطلبة من ممارسة أعمال السكرتاريا وأعمال الإدارة المكتبية بطرق علمية.
  3. تعريف الطلبة بالمفاهيم الرئيسية والمنهجيات المتبعة في السكرتاريا وإدارة المكاتب.
  4. تزويد الخريجين بالمهارات اللازمة لدعم ومساندة المدير في العمل.
  5. مساعدة الطلبة على فهم الأبعاد المختلفة لمفهوم الإدارة وتطبيقاته في الحياة الشخصية والعملية.
  6. تعزيز قدرة الطلبة على التحلي بالمسؤولية المهنية والأمانة الوظيفية.

فرص عمل الخرّيجين

  1. العمل كمساعد إداري في مؤسسات القطاع العام وكافة مصالحها الحكومية سواء على الصعيد الداخلي أو الخارجي مثل الوزارات، الهيئات، السفارات والقنصليات.
  2. العمل كمساعد إداري في مؤسسات القطاع الخاص مثل المصارف التجارية والمتخصصة، الشركات العادية، شركات المساهمة الخاصة والعامة، شركات الوساطة المالية، شركات المحاسبة والتدقيق المحاسبي.
  3. العمل كمساعد إداري في مؤسسات العمل الأهلية على مختلف أصنافها وأنواعها مثل النقابات، الجمعيات، الاتحادات، ...
  4. العمل كمساعد إداري في المؤسسات التعليمة العامة والخاصة وملحقاتها مثل الجامعات، المعاهد، الكليات الجامعية، المتوسطة، المدارس، ...
  5. العمل في مختلف النشاطات الأخرى مثل الإنتاج والعمليات والمبيعات والتبادلات التجارية والمعاملات التجارية المختلفة في جميع المؤسسات.

ما يميّز البرنامج

  1. برنامج قصير ويركز على أهم مُخرجات العملية التعليمية المرتبطة بحاجات سوق العمل.
  2. التركيز على الجانب العملي والتطبيقي.
  3. التحديث المستمر للكتب والمناهج.