جامعة الإسراء - Israa University

عميد كلية الحقوق ينشر بحثاً محكماً حول انتهاكات الحقوق الصحية للنساء المصابات بمرض سرطان الثدي في قطاع غزة
35

عميد كلية الحقوق ينشر بحثاً محكماً حول انتهاكات الحقوق الصحية للنساء المصابات بمرض سرطان الثدي في قطاع غزة

جامعة الإسراء – العلاقات العامة

نشر الدكتور علاء مطر أستاذ حقوق الانسان وعميد كلية الحقوق في جامعة الإسراء، بحثاً حول "انتهاكات الحقوق الصحية للنساء المصابات بمرض سرطان الثدي في قطاع غزة"، وذلك في مجلة جيل حقوق الإنسان في العدد (18) - أبريل 2017، وهي مجلة علمية محكمة (ISSN 2311-3650) تصدر شهرياً عن مركز جيل البحث العلمي ومقره طرابلس- لبنان.

وهدف البحث إلى الوقوف عند الانتهاكات التي تتعرض لها الحقوق الصحية للنساء المصابات بمرض سرطان الثدي، محاولة لرصد وفضح تلك الانتهاكات ومعالجتها بما يساهم في الحد منها وتوفير الحماية لحقوقهن الصحية.

وتمثل مجتمع البحث من فئة النساء المصابات بسرطان الثدي في قطاع غزة، واستخدم الباحث الطريقة العشوائية البسيطة في اختيار عينة البحث من محافظات قطاع غزة، حيث بلغ حجم العينة المستجيبة (233) مريضة بسرطان الثدي.

ولقد أرجع البحث التحديات التي تواجه الخدمات الصحية المقدمة للنساء المصابات بمرض سرطان الثدي، إلى عدم توفر القدر الكافي من المرافق الصحية المؤهلة لتقديم خدمات صحية مناسبة، وإلى النقص في عدد الأسرة والأطباء والممرضين سيما المتخصصين، وضعف إمكانات التشخيص والعلاج، يضاف إلى ذلك المعوقات التي تحول دون تلقي مريضات السرطان للعلاج في مستشفيات خارج قطاع غزة.

وبهدف معالجة الانتهاكات التي تتعرض لها النساء المصابات بسرطان الثدي في قطاع غزة وإعمالاً لحقوقهن الصحية، فقد أوصى البحث المجتمع الدولي بالتحرك الفاعل لضمان وقف العقوبات الجماعية التي تفرضها قوات الاحتلال على قطاع غزة وسكانه، وإلزامها بالقيام بمسؤولياتها بتأمين الصحة العامة والشروط الصحية وأن توفر بأقصى ما تسمح به وسائلها العناية الطبية للسكان في الأراضي المحتلة.

كما أوصى بتحييد القطاعات الخدماتية عن التجاذبات والصراعات السياسية، بما يضمن إدارة القطاع الصحي على نحو أفضل، إضافة إلى توفير إمكانات التشخيص والعلاج المناسبة والدعم النفسي والاجتماعي، وتسهيل وتسريع إجراءات العلاج في الخارج، بما يضمن سرعة حصول النساء المصابات بمرض سرطان الثدي على التشخيص والعلاج المناسب وفي الوقت المناسب.